Search
Close this search box.

5 أفضل منصات تداول البيتكوين في الدول العربية 2024

صُممت عملة البيتكوين في البداية كإحدى طرق الدفع، وبمرور الوقت أصبحت استخداماتها آخذة في التطور والنمو إلى أن استطاعت احتلال مكانة مميزة، ومن ثم بات المستثمرون مهتمين بآخر أخبار البيتكوين لا سيما مع نمو شعبيته، ومن هنا طُرحت الكثير من التساؤلات حول أفضل منصات تداول البيتكوين في الدول العربية التي تمكنهم من إجراء الصفقات قصيرة أو طويلة الأجل وهذا يتحدد بناءً على قدرة المستثمر على تحمل المخاطر وتقلبات السوق، وبالتالي تحقيق المكاسب المرجوة من هذه العملية، بالإضافة إلى تلبية أهداف الاستثمار. لذا سنوضح أفضل منصات تداول البيتكوين في الدول العربية من خلال موقع الكريبتو القوي.

ما هي البيتكوين؟

إن البيتكوين هي عملة رقمية أو مشفرة يتم تداولها مقابل الخدمات أو المنتجات وفقًا للبائعين أو المتاجر الإلكترونية التي تقبلها كإحدى وسائل الدفع، ومن ثم فهي تمكن مستخدميها من البيع والتبادل والشراء دون أي وسيط أو الخضوع لأي سلطة مركزية. فقد أصبحت عملة البيتكوين واحدة من أشهر العملات الرقمية التي ذاع صيتها، لا سيما بعد زيادة قيمتها منذ إطلاقها على يد ” ساتوشي ناكاموتو ” عام 2009.

لعل الغرض الأساسي من إطلاق عملة البيتكوين في الأساس هو أن تكون إحدى نظم الدفع الإلكتروني التي تعتمد على الإثبات التشفيري، حيث يشتري المستثمرون العملة آملين في ارتفاع قيمتها بعد ذلك، كما أن هناك بعض الأفراد والشركات الذين يستخدمونها في إتمام معاملاتهم بسهولة، وهو ما يتم من خلال أفضل منصات تداول البيتكوين في الدول العربية.

أمّا عن التصميم فإن المعروض من عملة البيتكوين حوالي 21 مليون عملة، منها 18.77 مليون بالفعل تم تعديلها، وهو ما يجعلها عملة نادرة، وتبعًا لما تم نشره في Gadgets 360 في مقالة بعنوان تعدين البيتكوين، وعند التساؤل حول عدد العملات التي يمكن تعدينها بشكل إجمالي؟ كانت الإجابة أن 83% من عملة البيتكوين التي سوف توجد تم بالفعل تداولها.

مزايا ومخاطر البيتكوين

عند الرغبة في التداول من قبل أفضل منصات تداول البيتكوين في الدول العربية، فلا بُد أن تدرك كافة المزايا والمخاطر التي يمكن أن تواجهك، فضلًا عن معرفة كيفية التغلب عليها والتعامل الذكي معها، ومن أهمها:

أولًا: مزايا البيتكوين

  • الإمدادات المحدودة: لا شك أن البيتكوين يتصف بالندرة، وهو ما يعني أنها تكتسب قيمتها مع مرور الوقت، أما إذا تم استخدامها في صورة عملات ورقية، فإن هذا سوف يؤدي إلى انخفاض قدرتها الشرائية.
  • العمل المستقل: إن الإنترنت يكون من شبكة عالمية، تتعقبه أعداد ضخمة من أجهزة الحواسيب الآلية التي تعمل بشكل مستقل، وهو ما يضمن عدم ضياع أي عملة.
  • أنه قابل للقسمة: يمكن تقسيم عملة البيتكوين إلى 100 مليون قطعة أو ما يطلق عليها (100 مليون سات)، كما يمكن تقسيم الدولار إلى 100 سنت، وهذا يضمن بقائها لإمكانية تقسيمها إلى الأصغر فالأصغر.
  • سهولة تنفيذ المعاملات: إن غياب الوسطاء بالفعل يحد من فترات الانتظار، كما أنه يجعل عملية إجراء المعاملات أكثر تيسيرًا وأقل تكلفةً، وذلك بخلاف الكثير من شبكات الدفع الأخرى.
  • اللامركزية: لا يخضع البتكوين لسلطة تنظيمية، وهو ما يشير إلى التشفير الكامل للسجلات المالية، علاوةً على ذلك فإنه يمكنك إنشاء حساب دون الكشف عن هويتك، مما يحمي معلوماتك.
  • خالية من الضرائب: إن أغلب البلدان لا تفرض أي ضرائب على معاملات البيتكوين، وهو ما يعني أن كل معاملة تتم تكون بمثابة مساهمة في الشبكة ذاتها.

ثانيًا: مخاطر البيتكوين

  • العيوب الفنية: بما أن مفهوم العملات الرقمية والبيتكوين جديد إلى حدٍ ما، فإنه مليء بالكثير من الثغرات التي لا حصر لها. أمّا عن التقليل من العدد الحالي للبيتكون يؤدي إلى ارتفاع قيمتها المستقبلية، ومن ثم عدم استقرارها.
  • مستقبل مجهول: بالرغم أن هناك العديد من الدول التي قبلت البيتكوين كوسيل للدفع، إلا أن الغالبية العُظمى من الدول هي التي حظرت استخدامها، والمعاملات التي تنطوي عليها، وهو ما يشير إلى المستقبل غير محدد الملامح.
  • فقدان الرجوع: وهو ما يعود إلى طبيعتها غير المنظمة المحوطة بالمخاطر، فعندما يخزن المستثمرون وحداتهم في المحافظ الرقمية، فإن فقدان الوصول إليها يؤدي إلى خسائر فادحة. لذا فإنه لا يتم تطبيق البيتكوين في الكثير من الشبكات الآمنة كإحدى وسائل الدفع.
  • عدم وجود لوائح تنظيمية: برغم من كون اللامركزية تندرج ضمن مزايا البيتكوين، إلا أنها تعتبر خالية من أي حماية قانونية، وهو ما سيؤدي إلى الخسائر في حالة اختيار الانسحاب.
  • تقلبات السوق: إن المعروض المحدود من البيتكوين والطلب المتزايد عليها قادران على جعلها أكثر تقلبًا، وهو ما يجب وضعه في عين الاعتبار.
  • الاختراقات الأمنية: ضمن أهم المخاطر هي الهجمات الإلكترونية المحتملة، وهو ما يجعل الاستثمار أكثر عرضة للمخاطر.

اقرأ أيضًا: طريقة شراء بيتكوين بالفيزا خطوة بخطوة 2024

استراتيجيات تداول البيتكوين

إذا كنت مهتمًا بعالم العملات الرقمية البيتكوين على وجه التحديد، فإذا كنت مبتدئًا أم محترفًا لا بُد من الإلمام بأهم استراتيجيات التداول، وذلك باعتباره إحدى مفاتيح تحقيق النجاح بالاستعانة بأفضل منصات تداول البيتكوين في الدول العربية، وهذه الاستراتيجيات على النحو التالي:

1- استراتيجية المضاربة

هي إحدى الاستراتيجيات التي تركز على الأرباح المتكررة الصغيرة، وهي تحقق أكبر قدر من الاستفادة من تقلبات الأسعار البسيطة في السوق، حيث يمكنك الدخول والخروج من الصفقات في خلال دقائق أو ثوانٍ معدودة. لذا فإن مستخدمي استراتيجية المضاربة يسعون إلى تجميع المكاسب السريعة على مدار اليوم الواحد.

2- التداول اليومي

تندرج ضمن الاستراتيجيات عالية الطاقة، حيث يتخذ المتداولون قرارات سريعة نسبيًا ولكنها محسوبة، وذلك في خلال دقائق أو بضع ساعات، كما أنه يسعون إلى مراقبة السوق باستمرار للبحث عن التقلبات، لذا فيتعين عليهم البقاء في حالة من اليقظة؛ لتحقيق ما يسعون إليه.

اقرأ أيضًا: أفضل بورصة عملات رقمية للتداول اليومي 2024

3- التداول المتأرجح

يهدف إلى الاستفادة من اتجاهات السوق سواء المتوسطة أو قصيرة الأجل، وهو ما يؤدي إلى التقلبات الملحوظة في السوق، حيث إنهم يحتفظون بمراكزهم من عدة أيام إلى مجموعة من الأسابيع. أمّا عن مفتاح النجاح في هذا النوع من التداول يتمثل في اختيار التوقيت المناسب، علاوةً على فهم مؤشرات السوق الحالية وما تهدف إليه.

4- متابعة الاتجاه

تتوافق هذه الاستراتيجية مع ديناميكية السوق، حيث إنها تتضمن تحديد الاتجاهات الحالية والقدرة على الاستفادة منها قدر الإمكان. مع العلم أنهم يركزون على التحركات طويلة الأجل، ولعل الأداة الرئيسية التي يتابعون بها هذا الاتجاه هو التحليل الفني الذي يشتمل على تحليل بيانات السوق السابقة، والتنبؤ بما سيحدث في المستقبل.

5- متوسط التكلفة بالدولار

تتم هذه الاستراتيجية من خلال استثمار مبلغ ثابت على فترات منتظمة، وذلك دون النظر إلى اتجاهات السوق الحالية وما يعتريها من تقلبات. لذا فهي النهج المفضل للذين يبحثون عن دخول عالم البيتكوين دون تكبد الخسائر.

6- الاحتفاظ بالعملة

هي واحدة من أشهر الاستراتيجيات طويلة الأجل التي تصل إلى سنوات. لذا فهي الاستراتيجية الأمثل لمن يعتقد أن النمو على المدى الطويل هو الأنسب، ويفضلون أسلوب الاقتناع والصبر؛ للوصول إلى مبتغاهم.

اقرأ أيضًا: كيفية شراء عملة البيتكوين لعام 2024

أفضل منصات تداول البيتكوين في الدول العربية

لا شك أن دخول صناعة العملات المشفرة يمثل تحديًا كبيرًا لجميع المستثمرين الجدد، لذا فإن التعرف على أفضل منصات تداول البيتكوين في الدول العربية أمر لا بُد منه؛ لتسهيل عملية التداول، وأفضل هذه المنصات تتمثل في:

1- منصة plasbit

إن منصة بلاسبيت تعتبر من أفضل منصات تداةل البيتكوين في الدول العربية والغربية على حد سواء، فالمنصة تتميز بسهولة الاستعمال، وإمكانية الإيداع والسحب بأكثر من وسيلة على عكس المنصات الأخرى. علاوة على ذلك، فإنها لا تفرض رسوم مرتفعة وتتيح تبادل العملات الرقمية بأقل رسوم، وتحفظ المنصة أصول العملاء الرقمية في أمان شديد.

المزايا

  • تعمل المنصة على الفصل بين حسابات العملاء والحساب الرئيسي للمنصة، كما أنها لا تستعملها في تحقيق أغراضها.
  • يمكن من خلالها شراء العملات الرقمية بالفيزا أو الحسابات البنكية.
  • توفر شراء بطاقات البيتكوين كما أنه يمكن من خلالها فتح محفظة رقمية.
  • تتيح كافة خدماتها في أكثر من 130 دولة حول العالم.
  • يمكن من خلالها شراء بيتكوين رخيص.
  • تحمي الأصول من خلال خاصية القفل الزمني للإعدادات، والمصادقة الثنائية.

2- منصة OKX

هي إحدى الشركات الرائدة على مستوى العالم، تم تأسيسها في عام 2017، ومقرها الرئيسي يقع في سيشل، كما أنها تقدم خدماتها إلى ملايين المستثمرين على مستوى العالم في أكثر من 180 منطقة ومنها الدول العربية. فهي تحتل المرتبة الثالثة ضمن بورصات مشتقات العملات المشفرة، وإجمالي الأصول بها تخطى 12 مليار دولارًا.

المزايا

  • تضم أكثر من 400 ألف متداول حول العالم.
  • 158 مليون دولارًا من أرباح تداول الروبوتات.
  • تقدم رسومًا منخفضة للتداول والعقود الآجلة.

العيوب

  • غير متوفرة في الولايات المتحدة.

3- منصة KuCoin

تُعد ضمن أفضل منصات تداول البيتكوين في الدول العربية، فقد تم تأسيسها كذلك في عام 2017، وأُطلق عليها اسم ” بورصة الناس “؛ وهذا يرجع إلى رسوم التداول المنخفضة، وهو ما جعلها بالفعل تجذب أكبر عدد من المستخدمين. علاوةً على ذلك فهي تقدم أقل الرسوم في عملية التعدين مع خوارزميات محسنة، وهو بالفعل ما يحقق كفاءة أعلى للعملية.

المزايا

  • دعم أكثر من 50 عملة.
  • تتوفر للمستخدمين في أكثر من 200 دولة.
  • تخزن الأصول في محافظ مستقلة.
  • تقديم مكافأة للمستخدمين الجدد عند التسجيل.
  • رسوم تداول تنافسية.
  • توفير ميزات تداول متقدمة.

العيوب

  • غير مناسبة للمبتدئين.
  • فرض بعض القيود للمستخدمين من بعض الدول.
  • نقص السيولة.

4- منصة Bitget

تقع ضمن أفضل 5 بورصات في الدول العربية لما لها من مزايا جعلتها تضم أكثر من 20 مليون مستخدم، فقد تم تأسيسها في عام 2018، ومنذ ذلك الحين وهي تشتهر في التداول بالنسخ، وهي إحدى طرق تداول العملات الرقمية التي تقدم الاستفادة لا سيما للمبتدئين، كما أنها تستضيف أكثر من 130 ألف متداول، و650 ألف متابع، وتمكنت بالفعل من تحقيق أرباح تخطت 430 مليون دولارًا.

المزايا

  • الإجراءات الأمنية الصارمة.
  • رسوم التداول منخفضة بالمقارنة مع المنصات الأخرى.
  • تقدم مجموعة متنوعة من خدمات ومنصات Web3.
  • تُعد أفضل منصات التداول بالنسخ.

العيوب

  • محظور استخدامها في بعض البلدان.

5- منصة Binance

نمت منصة باينانس منذ إنشائها في عام 2017 لتصبح واحدة من أفضل منصات تداول البيتكوين في الدول العربية، بل في العالم أجمع، وذلك بعد أن تجاوز حجم التداول بها 76 مليار دولارًا، بالإضافة إلى قاعدة من المستخدمين تخطت 90 مليون مستخدم من جميع أنحاء العالم.

المزايا

  • تقديم مجموعة واسعة من خيارات التداول.
  • حجم التداول مرتفع.
  • واجهة استخدام بسيطة وبديهية ملائمة للمبتدئين.

العيوب

  • توجد العديد من المخاوف التنظيمية.
  • صعوبة الوصول إلى بعض الخدمات على المنصة إثر اللوائح والقوانين المفروضة.

اقرأ أيضًا: 5 أفضل محفظة بيتكوين عربية لعام 2024

طريقة فتح حساب بيتكوين

لا يمكن اختيار أفضل منصات تداول البيتكوين في الدول العربية دون معرفة كيفية فتح حساب بيتكوين خطوة بخطوة، وهو ما يمكننا التعرف عليه بشيء من التفصيل عبر بعض الخطوات الخالية من التعقيد، والتي تتمثل في:

  1. خطوة البحث: عليك أخذ الوقت الكافي من أجل عملية البحث، والمقارنة عن أفضل المنصات التي تناسب احتياجاتك، واستراتيجية التداول التي ترغب فيها.
  2. طريقة التسجيل: نأتي لخطوة الانتقال إلى موقع التداول الذي وقع عليه الاختيار، ومن ثم إتمام عملية التسجيل من خلال إدخال عنوان البريد الإلكتروني. فضلًا عن إدخال كلمة مرور قوية، ومن ثم سوف تتلقى رمز التحقق.
  3. عملية التحقق: فأغلب المنصات تتضمن ميزة ” اعرف عميلك ” التي تطلب من المستخدمين التحقق من العناوين عبر تقديم بعض المستندات المهمة كبطاقة الهوية، حيث إن هذه العملية تستغرق وقتًا يتراوح من بضع دقائق إلى بعض الأيام وفقًا لمتطلبات البورصة.
  4. مرحلة الإيداع: بعد إتمام عملية التحقق بنجاح، يمكنك الآن بدء مرحلة إيداع الأموال بأمان، حيث إن هناك أكثر من طريقة لتحويل الأموال، مثل: البطاقات الائتمانية، والتحويلات المصرفية. مع العلم أنه يجب على المستخدمين الاطلاع على وقت المعالجة بالإضافة إلى الرسوم التي ترتبط بها.
  5. عملية الشراء والبيع: بعد إيداع الأموال، يمكنك الآن البدء في عمليات البيع والشراء بشكل ميسر.

 كيف اختار منصات تداول البيتكوين الموثوقة؟ 

تمثل عملية التداول في البداية بالنسبة للبعض إحدى المخاوف التي تسيطر عليهم، ولكن مع مراعاة بعض العوامل يمكنك القيام بعملية تداول آمنة خالية من المشاكل، وهي تتمثل في:

  • المصداقية: فبصرف النظر عن عدد المعاملات التي تقوم بها، ولكن لا بُد أن تتصف أفضل منصات تداول البيتكوين في الدول العربية بالموثوقية، والمصداقية لا سيما في عرض الأسعار.
  • مراعاة واجهة المستخدم: من أهم المعايير المهمة أيضًا هي اختيار واجهة المستخدم التي تتسم بقدر من السهولة، بالإضافة إلى التحليل الفني، ولغة البرمجة المتكاملة التي تساعدك في عرض المؤشرات الفنية.
  • رخصة الوساطة: يوصى أيضًا عند اختيار أفضل منصات تداول البيتكوين في الدول العربية مراعاة أن تكون المنصة مرخصة، خاصةً أن الكثير من المنصات تفتقر الآن إلى اللوائح القانونية.
  • وجود تطبيق للهاتف الجوال: لا شك أن تطبيق الهاتف الجوال يتيح التداول المرن، ويمكن كذلك المستثمرين من الوصول إلى المحافظ الاستثمارية في أي وقت ومكان.

اقرأ أيضًا: 10 أفضل بطاقة بيتكوين لعام 2024

ما هي العوامل المؤثرة على سعر البيتكوين؟

بالفعل يُعد البيتكوين أحد أكثر الأصول من حيث التقلبات التي يتعرض لها، وهو ما يزيد من تعرضه للمخاطر. لذا قبل اختيار أفضل منصات تداول البيتكوين في الدول العربية يجب أن تكون على دراية بأهم العوامل التي تؤثر على سعر البيتكوين، ومنها:

  • العرض المحدود للعملة.
  • الاهتمام الإعلامي الزائد عن الحد.
  • زيادة عدد الأشخاص المستخدمين للبيتكوين.
  • التغييرات في السيولة.
  • التعرض للهجمات الإلكترونية.

كيف يمكن الربح من البيتكوين؟

توجد العديد من الوسائل التي يمكنك من خلالها تحقيق الربح من البيتكوين، وهو من أهم ما يجب التعرف عليه عند اختيار أفضل منصات تداول البيتكوين في الدول العربية، وهي:

  • عملية التعدين: هي إحدى أكثر الطرق انتشارًا لكسب المال من البيتكوين، وذلك ما يتم من خلال حل الألغاز الرياضية، والحصول على المكافآت.
  • التوقيع المساحي: هي إحدى طرق الاستثمار التي تمكنك من الاحتفاظ بكمية من البيتكوين لفترة محدد، ومن ثم يمكنك الحصول على المكافأة إثر ذلك وهو ما يطلق عليه الدخل السلبي.
  • الإقراض: تشتمل هذه العملية على إقراض العملة لفرد آخر، والحصول على فائدة مقابل ذلك.
  • الاستثمار: حيث يمكنك الاستثمار في العملات الفردية كالبيتكوين، وهي ضمن أفضل الطرق لتنويع محفظتك والحد من الخسائر.
  • التداول: هو إحدى الطرق الشائعة لكسب المال، حيث إنه يتضمن عملية البيع والشراء من خلال بورصات العملات المشفرة، وتحقيق الأرباح إثر ذلك.

اقرأ أيضًا: ما هي أفضل منصة لتداول العملات الرقمية في المنطقة العربية؟

هل تداول البيتكوين آمن؟

قبل التساؤل عن أفضل منصات تداول البيتكوين في الدول العربية يجب التعرف الوافي على السؤال الأهم وهو مدى أمان التعامل في البيتكوين، بالمقارنة مع الأصول الأخرى يمكن اعتبار الاستثمار في البيتكوين محوطًا بالكثير من المخاطر المحتملة. لعل اللوائح المتقلبة هي التي جعلته أكثر عرضة لعدم الثبات، ولكن هذا لا ينفي إمكانية تحقيق الأرباح من خلال هذه العملة، لذا فإذا أردت الاستثمار في البيتكوين يمكنك الحد من هذه المخاطر من خلال عدم شراء أكثر مما يمكنك تحمل الخسارة المتعلقة به.

الخاتمة

في الختام، يمكن القول بأن أفضل منصات تداول البيتكوين في الدول العربية تمكن الكثيرين من جني الأموال، وهذا بالرغم من التاريخ الاستثماري المليء بالأسعار المتقلبة للبيتكوين، لذا فلا بُد من استشارة أحد المتخصصين في هذا المجال؛ ضمانًا لعدم الخسارة.

لتحويل العملات الورقية إلى عملات رقمية

أفضل الطرق لتحويل العملات الورقية إلى عملات رقمية

توقعات البيتكوين اليوم

توقعات البيتكوين اليوم

أفضل بورصة العملات الرقمية في السعودية

أفضل بورصة العملات الرقمية في السعودية 2024

عملة مانا MANA

عملة مانا MANA تحليلها ومستقبلها

حاسبة أرباح العملات الرقمية

أفضل حاسبة أرباح العملات الرقمية لعام 2024

نصائح تداول العملات الرقمية

5 نصائح لتداول العملات الرقمية

الكريبتو القوي | اخبار العملات الرقمية